الرئيسية | الطفل | تغذية | طفلى نحيف جدا ماذا افعل؟

طفلى نحيف جدا ماذا افعل؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
طفلى نحيف جدا ماذا افعل؟

هناك فرق كبير بين الطفل الذى يعانى من النحافة كصفة وراثية والطفل الذى كان وزنه طبيعى ثم اصيب بالنحافة فجأة وتوقف وزنه عن الزيادة، او بدأيفقد وزنه.

يجب ان تعلم كل ام ان وزن الطفل هو عملية ديناميكية تتغير مع تغيرات النمو، وهذا ما اعلن عنه المتخصصون ومنهم الطبيب ستيفين دانيال استاذ طب الأطفال بالمركز الطبى الأمريكى لطب الأطفال.

حيث اعلن انه عندما تسبق الزيادة فى الطول الزيادة فى الوزن فإن طفلك يعانى من فقدان غير طبيعى فى وزنه حتى يتوازن الوزن مع الطول، وإذا زاد الوزن بصورة اكبر من الطول فهذا ايضا يعتبر عرض مرضى.

ويتسائل العلماء فى الأطفال الذين يعانون من زيادة فى الوزن مع نموهم ثم تتحول تلك الزيادة الى فقدان للوزن مفاجىء.

من الأفضل لكل ام ان تتصل بطبيبة الأطفال والتغذية لتعرف كيفية تقييم وزن طفلها واذا كان يعانى من فقدان غير طبيعى فى الوزن ام لا.

كيف يقرر الطبيب ان طفلك مصاب بالنحافة المرضية؟ سوف يتبع الطبيب بعض الخطوات ليدرك من خلالها اذا كان طفلك يعانى من النحافة الزائدة وهذه الخطوات هى:

- التعرف على وزن الأب والأم.

- كم المدة التى ظل الطفل خلالها نحيف بشدة.

- التعرف على العادات الغذائية لطفلك.

- الإستفسار عن ما اذا كان طفلك يعانى من اى مشكلات صحية ساهمت فى فقدانه لوزنه الطبيعى مثل الإصابة بالإسهال المزمن او القىء المستمر.

- سوف يقيس الطبيب وزن طفلك وطوله ويقارن هذه القياسات بالخريطة الطبيعية للنمو.

ويستخدم الأطباء هذه الأيام مجموعة حديثة من خرائط النمو الموضوعة بواسطة مراكز التحكم فى الأمراض والوقاية منها حيث تضع هذه المراكز مقياس وزن الطفل فى الإعتبار والتوازن بين الوزن والطول، ويتحدد ذلك بواسطة مقياس الـ BMI، وهو عبارة عن مؤشر فعال للبحث فى مكونات الجسم وهو مكمل ضرورى لمقاييس الجسم.

حيث يتم استخدام هذا المؤشر مع الوضع فى الإعتبار التناسب بين الوزن والطول والعمروالجنس و يكون من الطبيعى ان يتغير وزن وطول الجسم مع التقدم فى العمر.

اذا قل مقياس الجسم لدى طفلك عن 5 بيرسينتيل فإنه يعانى من النقصان الغير طبيعى فى الوزن.

سيسأل الطبيب ايضا عن الهرم الغذائى للطفل ويجب على الأم نم يكون لديها علم دقيق عن مجموعات الطعام التى لا يتناولها الطفل بصورة كافية.

ويمكن لكل ام ان تذهب الى معمل التحاليل الطبية لعمل إختبارات معملية لتحديد سبب الإصابة والتعرف على اى اصابات خطيرة مرضية فى الجسم وخاصتا اذا كان طفلك يأكل بصورة جيده مع عدم زيادته فى الوزن.

كيف تساعد الأم طفلها على اكتساب الوزن

1- يجب ان تتأكد الأم ان طفلها لا يعانى من اى امراض صحية.

2- ان تحرص على ان يتناول اطعمة تحتوى على سعرات حرارية عالية.

3- يجب ان تقدم الأم له اطعمة تحتوى على الدهون الطبيعية التى تقوى القلب وتمد الطفل بالسعرات الحرارية الصحية مثل فاكهة الأفوكادو،المكسرات والخضروات الغنية بالزيوت النباتية.

4- يجب إضافة سعرات حرارية للحوم لتكملة احتياجات النمو.

5- يجب وضع نظام غذائى صحى يمد الطفل بوجبات تحتوى على سعرات حرارية مكثفة مع الحرص على تناوله لوجبات خفيفة بين الحين والآخر للتأكد من حصولة على ما يكفى احتياجات جسمه.

6- يجب ان تهتم الأم بنوعية الغذاء الذى تقدمه لطفلها مع الحرص على عدم تناوله الأطعمة الضارة وخاصتا الوجبات السريعة خارج البيت بهدف الزيادة السريعة فى الوزن، وذلك لأن التعود على تناول الأطعمة غير الصحية سوف يصبح سمة اساسية بعد ذلك ولن تستطيع ان تغيرها ويمكن ان يتعرض الطفل للأخطار الصحية.

7- يجب ان يكون وقت تناول الوجبات كاف ويخلو من الإسراع فى تناول الطعام،كما يجب ان يكون وقت ممتع تجلس فيه الأم مع طفلها ويتشاركا الحديث والإستمتاع بتناول الوجبات.

8- يجب ان تشرك الأم طفلها فى اختيار نوعية الطعام بحيث تجعله يعبر عن رأيه مع تناوله التى يرغب بها كما يجب ان تأخذه معها الى السوق للمشاركة فى عملية الشراء.ومن الممتع ان تجعل طفلها يدخل معها المطبخ ليساعدها فى اعداد الطعام وهذا سيخلق لديه اثارة وتشويق لتناول الطعام الذى قام بالمشاركة فى اعداده.

9- لا يجب ان تشغل الأم طفلها بعمل اى شىء يمكن ان يضيع عليه وقت تناول الوجبة.

10- كما يجب ان يتناول الطفل الطعام بصورة منتظمة ومتكررة حتى يكتسب الوزن الذى قد فقده.

11- على الأم ان تمنع طفلها من ملء معدته بالمشروبات والعصائرحتى يجد فى معدته مكان لتناول الوجبات الأساسية، لذلك حاولى ان تحددى مقدار ما يتناوله من العصائر وحتى اللبن بحيث لا يزيد عن كوب واحد أو كوبين يوميا.

12- يجب ان تلاحظ الأم التطور الذى يحدث لطفلها بهدوء دون ان تجعله يلاحظ هو ذلك،كما يجب عدم توجيه اللوم او التوبيخ له على نحافته حتى لا يصاب بالقلق والتوتر وتأنيب الضمير.

13- اجعلى الزيارة الشهرية التى يطلبها الطبيب لمتابعة نمو طفلك تبدو كزيارة عادية للإطمئنان على صحته وليست لمتابعة وزنه،حتى لايصاب بالإكتئاب الذى يمكن ان يؤدى الى اضطرابات خطيرة بعد ذلك.

قائمة بالأطعمة التى تحتوى على سعرات حرارية عالية تساعد فى حالة النحافة المرضية:

منتجات الألبان وتشمل:

- اللبن كامل الدسم

- الجبن كامل الدسم

- الزبادى كاملة الدسم

- القشدة

- الأيس كريم

- الشوربة الكريمية

- الحلوى



الأطعمة التى تحتوى على البروتينات وتشمل:

- البيض

- زبدة الفول السودانى

- شوربة البقوليات

- المكسرات

الكربوهيدرات وتشمل:

- الخبز

- المكرونة بالجبنة

- عيش التوست الفرنسى

- البطاطس المهروسة

- الحبوب الطازجة

اذا كان طفلك صعب الإرضاء ويرفض اضافة اطعمة جديدة الى نظامه الغذاىء يجب عليك فى هذه الحالة ان تستشيرى الطبيب المتخصص ليرشح لك الدواء المناسب والذى يحتوى على سعرات حرارية عالية يمكن لطفلك ان يشربه بسهولة دون ان يسبب له اى ازعاج او ضيق.

وتتميز هذه الأدوية المكملة بأن مذاقها يكون لذيذ مثل مذاق الشيكولاته باللبن،كما تحتوى تلك الأدوية على فيتامينات اضافية ومعادن يعانى طفلك من نقصانها.

ماذا يجب ان تفعل الأم اذا لم يستجيب طفلها للوسائل السابقة ولم يزداد وزنه؟ اذا كان طفلك يتناول المقدار الكاف من السعرات الحرارية ولم يزداد وزنه يجب ان تلجأى الى الطبيب حتى يكتشف المشكلات الخفية وراء ذلك.

واذا كان طفلك يرفض تناول الطعام فإنه ربما يعانى من مشكلة نفسية يجب مناقشتها مع طبيب الأطفال النفسى ليقدم له العلاج المناسب.